غير مصنف

وكيل فرع المكلا بجامعة القران الكريم يوقع مذكرة تفاهم مع جامعة الاتفاقية الاسلامية بسومطرة الغربية

وقعت جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية اليمن مذكرة تفاهم مع جامعة الاتفاقية الاسلامية لعلوم القران الكريم بولاية سومطرة الغربية بجمهورية إندونيسيا لتعزيز التعاون وسبل الشراكة في مجال العمل القرآني.

وقع عن جامعة القران الكريم والعلوم الاسلامية – اليمن د/ عمر محفوظ باجبير وعن جامعة الاتفاقية الاسلامية لعلوم القران الكريم بولاية سومطرة الغربية الشيخة الدكتورة ميسرة ( الحاجة – الحافظة ) .

وتهدف هذه المذكرة إلى تعزيز وتطوير الكفاءة الأكاديمية وجودة الموارد البشرية مع تظافر كل طرف من أجل الحصول على اقصى قدر ممكن من النتائج والأنشطة التعليمية وخدمة المجتمع بالإضافة الى زيادة إمكانية وجودة اعضاء هيئة التدريس والعمل العلمي في مجالات التعليم والبحث العلمي .

تأتي هذه الاتفاقية ضمن التعاون بين جامعة القرآن الكريم وجامعة الاتفاقية الاسلامية والاستفادة من الإمكانيات المشتركة لدى الطرفين لدعم وتعزيز الدراسات القرآنية ورفد المجتمع الاندونيسي بكوادر تعليمية متخصصة في العلوم القرآنية المختلفة ضمن استراتيجية الجامعة الخارجية.

وفي جلسة التوقيع ، قال الدكتور/باجبير : ” نؤكد بأن توقيع مذكرة التفاهم اليوم ستفتح آفاقا جديدة من التواصل والعلاقات الخارجية، مع الدول في جنوب شرق آسيا بما يخدم إيصال رسالة القرآن والوسطية إلى ربوع تلك الدول ”.

ومن جهتها، أكدت الشيخة د / ميسرة ( الحاجة – الحافظة ) القائمة بأعمال مدير الجامعة أن توقيع هذه المذكرة يأتي في إطار سعي الجامعة إلى تحقيق التنمية المعرفية في مجال علوم القرآن الكريم، حيث تعد جامعة الكريم مؤسسة تعليمية رائدة في تعليم القرآن وعلومه.

حضر التوقيع الدكتور: الاستاذ عمر محمود مدير معهد عباد الرحمن والاستاذ ايكو وكيل مديرة جامعة الاتفاقية الاسلامية لعلوم القران الكريم وأعضاء هيئة التدريس والدكتور وليد أحمد بن زياد مدير اكاديمية نماء الريادية والبرفسور ماهر بن دهري عضو هيئة الدريس بجامعة القران والكريم العلوم الإسلامية بالمكلا .

وعلى هامش الاتفاقية تم زيارة الاستاذ الدكتور / مدرك قارئ مدير مؤسسة الاتفاقية وهي الجهة الداعمة والمشرفة على جامعة ومعهد ومدارس الاتفاقية عبر الدكتور عمر باجبير شكره وسرروه بلقاءه وأعضاء هيئة التدريس واتاحة الفرصة لإلقاء المحاضرات للطلاب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق